ماي موود

برامج - أغاني - أفلام - إسلاميات - رومانسيات


    الى امراة كانت حبيبتى

    Share

    ayman raafat
    عضو قوى
    عضو قوى

    عدد المساهمات : 40
    تاريخ التسجيل : 2009-10-14

    الى امراة كانت حبيبتى

    Post by ayman raafat on Tue Apr 20, 2010 5:42 pm

    انكسر أباء السيراميك الأزرق
    الذى كنا نحتفظ به
    وانكسر معه شيىء فى داخلنا
    لا يمكن الصداقة
    فأنا أعرف
    أنت تعرفين
    أن الأوانى الجميلة
    لا يمكن الصاقها

    شاخت كلمات الحب . . ياسيدتى
    شاخت الألف
    وشاخت الحاء وشاخت الباء
    فقدت تاءات التأنيث بكارتها
    ولم تعد نون النسوة
    تدر حليبا " ! !

    كل شيىء
    تساقط كالورق اليابس
    على أرض مخيلتى
    كل خواتمك
    كل مكاحلك
    كل قبعاتك الصيفية
    كل صرعاتك الهيبية
    تحولت إلى فتافيت خبز
    أكلتها العصافير . . .
    اخبرينى ، ياسيدتى
    ماذا يفعل العاشق بزجاج القلب
    حين ينكسر ؟
    وبالشهوة حين لا تشتهى ؟
    وبالصراخ حين لا يصرخ ؟
    وبالعشق حين لا يعشق ؟

    نحن مختلفان فى كل شيىء
    انت متمسكة بموسيقى خلاخيلك . .
    وانا متمسك بموسيقى حريتى .
    انت من حزب الوسط . .
    وأنا من حزب المجانين
    انت مقيمة فى النصوص . .
    وانا مهاجر منها
    . . انت ملتزمة بسلطة القبيلة . .

    وأنا ضد جميع السلطات
    انت جزء من التاريخ . .
    وأنا لا تاريخ لى . . .

    يا التى كنت تملأ الدنيا
    وتشغلين الناس
    ماذا فعل بك الزمان ؟
    ماذا فعلت بنفسك ؟
    كيف تحولت من بطلة شهيرة
    إلى فتاة كومبارس ؟
    ومن رواية كلاسيكية عظيمة . .
    إلى مقالة صحفية ؟
    ومن عمل تشكيلى
    إلى عمل لا شكل له ؟
    ومن امرأة تشعل الحرائق
    إلى امرأة تحت الصفر . .

    أيتها الفينيقية . .
    التى تاجرت بكل شيىء
    وخسرت كل شيىء . .
    لماذا لا تعترفين ؟
    بأن ثوراتك كلها
    كانت على الورق . .
    ومراكبتك كلها
    كانت مصنوعة من ورق . .

    اختلفت طوحاتن ، يا سيدتى
    فانا ذاهب إلى يسار القصيدة . .
    وانت ذاهبة إلى يمينها . .
    انا ذاهب بأتجاه البحر . .
    وأنت ذاهبة بأتجاه الجاهلية . .
    أنا أبحث عن حجر الفلاسفة . .
    وأنت تبحثين عن احجار الزمرد والياقوت . .
    أنا أبحث عن عناوين الريح . .
    وأنت تبحثين عن باب المحكمة الشرعية ! !

    ماذا حدث يا امرأة ؟
    كيف تحولت من امرأة رافضة
    إلى ثورة مضادة للثورة ؟
    ومن فرس متمرد . .
    إلى سجادة فى قصر أبى لهب ؟ ؟

    قضى الأمر . .
    قضى الأمر . . ياسيدتى
    فلم يعد بوسعك أن ترمى
    اناء السيراميك الأزرق . .
    ولم يعد بوسعك . .
    أن تعيدى عقارب الحب إلى الوراء . .
    ولا أن تعيدينى معك إلى أوراء . .
    فأنا مجنون من مجانين الحرية . .
    وأنت الزوجة الواحدة بعد الألف
    من زوجات شهريار ! !

      Current date/time is Fri Dec 09, 2016 2:16 pm